الموقع الرسمي لتحالف الفتح

الأخبار

العامري محذرا من محاولات دمجه أو حله: الحشد سد منيع بوجه التطبيع.. والفتح سيكون الفائز الاكبر في الانتخابات

قال رئيس تحالف الفتح السيد هادي العامري، إن التطبيع مع الكيان الصهيوني لا يمكن ان يحدث في ظل وجود الحشد الشعبي سدا منيعا في وجه الصهيونية والقوى الظلامية.

و في سياق متصل حذر العامري من وجود محاولات تقودها جهات خارجية بأدوات داخلية لدمج الحشد أو حلّه.
وأضاف في خطاب وجهه لجمع من جمهور تحالف الفتح كان حاضرا اليوم الأربعاء في اجتماع ماكنة تحالف الفتح الانتخابية في بغداد/ الرصافة ٣، أن “استهداف الحشد هو استهداف لروح المقاومة لدى اتباع اهل البيت (عليهم السلام)، وقد شدد على ضرورة “الحفاظ على هذه الثمرة الطيبة التي تحققت بفضل دماء الشهداء”.

وأردف العامري : ان استهداف الكيان الصهيوني لمقرات الحشد هو محاولة لكسر ذلك الجدار الصلد الذي يقف بوجه محاولات التطبيع مع إسرائيل.

ودعا رئيس تحالف الفتح الى “المشاركة الواسعة في الانتخابات من اجل الحفاظ على هذا الوجود المبارك” في إشارة الى الحشد.

ونوّه بأن “كتلة الفتح هي التي قاومت وحملت السلاح للدفاع عن العراق”، مرجحا أن تحقق الكتلة فوزا ساحقا في الانتخابات المرتقبة للحفاظ “على هذه المنجزات والعمل على حماية العراق وبناءه “.

وأكد أن العراق في طريقه لأن يكون “سيد المنطقة”.